أحدث المشاركات

20‏/1‏/2018

كيف تصنع بيتاً للحمام فى منزلك

كيف تصنع بنفسك بيتا جميل من الخشب للحمام

فقد لفتت طيور الحمام نظر البشر منذ العصور القديمة، حيثُ إنّها تمتاز بالذّكاء، ويسود بين أفرادها الأُلفة المودّة والتّعاون في تربية الفراخ وبناء الأعشاش والإخلاص فيما بينها، كل ذلك جعل من تربيتها ومُراقبتها نوعاً من أنواع المُتعة لدى الإنسان. كما أنّها تُعتبر رمزاً للسّلام في العالم؛ حيث تقوم بعض المدن بمنع صيدها لإضفاء شكلاً جذّاباً للشّوارع، كما هو الحال في ميدان الطّرف الأغرّ في لندن، ويتسابق السُيّاح بإلقاء الحبوب للحمام ومداعبتهم عندما تقف على أيديهم.


حيث ان يجب أن يكون لكل زوج من الحمام العش الخاص به والذي يحقق له معيشة كاملة عن الأزواج الأخرى ، يوجد نوعان من الأعشاش ( فردية ومزدوجة ) ويفضل النوع الأخير حيث أن الزغاليل عندما تصل إلى عمر 14 يوماً فإنها تحتل القسم الأول من العش الزوجي وينتقل الآباء إلى القسم الآخر لبناء عش جديد بدون إزعاج زغاليلها النامية أو أزواج الحمام الأخرى .
ويتم تعليق الأعشاش فوق بعضها في شكل بطاريات على جانبي الحظيرة .وتكون أبعاد الخن الواحد في العش الزوجي 30*30*30 سم مع وجود حاجز من الخشب بارتفاع 10 سم في الوجهة الأمامية وذلك لحفظ محتويات العش من السقوط .
ويجب أن يكون أمام العش لوحة بعرض 10سم وبطول العش وذلك لوقوف وطيران وهبوط الحمام عليها .ويفضل أن يكون قاع العش متحركاً لسهولة تنظيفه .

و يجب أن تكون مساكن الحمام وأحواش الطيران والأعشاش معرضة للشمس معظم الوقت لتطهير المسكن ومنع تكاثر الحشرات والمساعدة فى إمداد الطيور بالأشعة فوق البنفسجية اللازمة لتكوين فيتامين د .
يراعى فى تصميم المساكن أن تكون جافة دائماً وبعيدة عن مهاجمة الفئران ، وأن تكون بإرتفاع معقول يمكن المربى من رعاية القطيع وتطهير المسكن .
يخصص لكل 4 -3 أزواج من الحمام مترمربع من المساحة الأرضية.
يحتاج الحمام إلى تهوية جيدة وخاصة فى فصل الصيف ، ولذلك تزود المساكن بفتحات خاصه لهذا الغرض من الجهة الأمامية للمسكن ، ويجب عزل المسكن جيداً فى فصل الشتاء ويفضل عدم تدفئة المساكن لتجنب الحرارة الزائدة التى تؤثر على إنتاج الزغاليل

يجب أن ترتفع أرضية المسكن عن مستوى الأرض بمسافة تسمح للمربى بالحركة تحت المسكن لإجراء عمليات التنظيف وتجنب تكاثر الفئران .
يراعى أن تكون مساكن الحمام قريبة من مسكن المربى حتى تتوفر الملاحظة المستمرة للقطعان المرباة .
يخصص لكل زوج من الحمام العش الخاص به لتحقيق معيشة كاملة منفصلة عن الأزواج الأخرى
توفير مخازن تكفى لتخزين الحبوب والعلف لمدة شهر .
وجود مكان لحفظ السماد الناتج بحيث يكون بعيداً عن مساكن الحمام .

يجب أن تكون المساكن داخل الحظيرة متصلة ببعضها وأن يكون لها مدخل واحد لتسهيل إجراء عمليات الرعاية والتغذية والنظافة للحظيرة بالكامل .
يفضل أن يكون سقف المسكن مائل لتقليل درجة الحرارة ومنع تجميع مياه الأمطار تكون الجهة الأمامية بإرتفاع 2.5 متر والجهة الخلفية بإرتفاع 2 متر .
على الرغم من أن إستخدام أرضيات مصنوعة من السلك الشبكى الذى يسمح بمرور الزرق ، أكثر تكلفة من الأرضيات الأسمنتيه المفروشة بالرمل 

- حظيرة الحمام

يراعى عند بناء حظيرة الحمام أن تكون مغلقة من الخلف والجانبين ، أما الجهة الأمامية تكون مفتوحة على حوش الطيران . وعادة يتراوح طول الحظيرة 50 - 25 متر وعرضها حوالى 2.5 متر .تتكون حظيرة الحمام من وحدات إنتاجية متماثلة يتراوح عددها 20-10وحدة إنتاجية . ويفضل أن يربى قى كل حظيرة 40 - 25 زوج حمام
حيث يحرص المربون علي تغطية السقف بطبقة عازلة ومانعة لتسرب المياه أو مصنعة من الاسبستوس المعرج مع ملاحظة وجوب أن يكون السقف بارزاً للخارج من الجهة الأمامية والخلفية للحظيرة بمسافة لا تقل عن 15سم وذلك لضمان سقوط الأمطار بعيداً عن الحوائط وأن يكون السقف منحدراً في الاتجاه الخلفي للحظيرة .
- يوجد في معظم الحظائر واجهة مصنوعة من شرائح خشبية بينها مسافات تسمح بمرور الهواء الأمر الذي يساعد علي تجديد الهواء بالحظيرة كما تساعد علي إضاءة الحظائر ويوجد في الثلث العلوي من واجهة الحظيرة حافة وهي التي يهبط عليها الحمام عند عودته من الطيران وعرض هذه الحافة يكون حوالي 60سم ويدخل الحمام إلي الحظيرة من خلال باب مسحور صغير يقع عند قمة الحظيرة . 

 حيث ان الحمام في حاجة إلى مكانٍ جيّد لإقامته وتكاثره، لكنّه ليس بتلك الصّعوبة والتّكلفة بالمقارنة بالطّيور الأُخرى، كما أنّه لا يجب أن يكون قفصاً صغيراً كأقفاص الطّيور الصّغيرة. من الخصائص الواجب توفّرها لبيوت الحمام أن يكون كبيراً بحيث تكون حركة الحمام داخله سهلة، وأن يكون بناءً صلباً وليس هشّاً سهل التحطّم، كما يجب أن يكون سهل التّنظيف ذو أرضيّات مُتحرّكة أو من البلاط أو السّيراميك، وتكون مُرتفعة عن الأرض لضمان الابتعاد عن الرّطوبة. يتكوّن عادةً شكل المَسكن من أربعة جهات تماماً كالمنزل، ولكن كُلّها مُغلقة ما عدا الجهة الأماميّة تكون مفتوحةً بالكامل حتّى يستطيع الحمام أن يخرج ويدخل منها بسهولة من خلال الباب المَصنوع من الشّبك، وهذا يُوفّر التّهوية الجيّدة للحمام، ودخول الشّمس إليه، وسهولة تنظيفه من الدّاخل، وحظيرة الحمام عادةً تكون خلف المنزل، أو فوق سطع المنازل، وأحياناً في غرف خاصّة بها

تجهيــزات بيــوت الحمــام

لاداعى أن يكون هناك أوعية للشرب أو الغذاء فى الأعشاش بل تزود بيوت الحمام بالتجهيزات الآتية

1- المعــالف
هناك نوعان من المعالف : معالف توضع داخل الحظيرة وحوش الطيران ، طويله أو دائرية وهى شبيهة بمعالف الدواجن ويخصص لكل طائر 12 سم من طول المعلفة . والنوع الثانى من المعالفيعلق خارج الحظيرة وخارج حوش الطيران بحيث يحصل الحمام على غذائه عن طريق فتحات عرضها 7 سم تسمح بمرور رأس الطائر وعنقه فقط ويختلف تصميم هذه المعالف حسب طريقة التغذية .

2- المساقى
يمكن تزويد بيوت الحمام بنفس المساقى المستخدمة للدواجن وهى إما مساقى مقلوبه بسعة10 20 لتر أو مساقى أوتوماتيكىة أو قد تستخدم مساقى المياه الجارية حيث يوجد فى أحد طرفيها صنبور وفىالطرف الآخر فتحه لتصريف المياه داخل حوش الطيران .

3- أوعية الحصى ومسحوق الصدف والحجر الجيرى وملح الطعام
وهى توضع فى بيت الحمام وقد تكون دائريه أو طويله ومغطاه بطريقة تسمح للطيور بالتقاط محتوياتها .

4- أحواض الإستحمام
أحواض معدنيه دائرية قطرها 45 سم وعمقها 15 10 سم توضع فى حوش الطيران .

5- صندوق الأعشاب والقش
عبارة عن صندوق من القش ( أو سدائب من الخشب) مملوء بالقش أو الأعشاب وأوراق الأشجار الجافة لتساعد الطيور على إعداد أعشاشها



Post Top Ad

إعلانك هنا
ااااااااااااااا

روابط الصفحات الاخرى

عن الموقع

فكر جرب حاول اصنع بنفسك, مع اصنع دوت نت تبدأ الفكرة لتصنعها بنفسك وتنتهى بالنجاح
إقرأ المزيد

أخترنا لكم

الإشتراك بالمدونة